تقنية غريبة لسماع الموسيقى عبر الجلد بدل الأذن

طوّر مختبرNot Impossible الأمريكي للتكنولوجيا، تقنيةً فريدةً من نوعها، تسمح لمستخدميها الاستماع للموسيقى عن طريق جلدهم، بدلاً من أُذنهم.

وذكر موقع Ars Technical الأمريكي للأخبار التكنولوجية، أن التقنية تعمل بالبطارية، وتتكون من مجموعة أدوات قابلة للارتداء في المعصم والكاحل والظهر والكتفين.

وتعمل من خلال تحويل نظام صوت مسارات الموسيقى، الى نبضات كهربائية ترسل للجلد على شكل اهتزازات موسيقية، ثم تخترق الدماغ المصدر الأساسي للسمع، متجاوزةً بذلك الأذن.

وشرح ميك ابيلينج مدير المختبر، أن الهدف من إنشاء التقنية لتقديم تجربة جديدة للاستماع للموسيقى عن طريق الجلد كأكبر عضو في جسم الإنسان، ولإتاحة الفرصة للأشخاص من ذوي الإعاقة من فئة الصم الاستماع إليها.

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة