الدنمرك تُحول عاصمتها لأول مدينة نظيفة بالعالم

تسير كوبنهاغن عاصمة الدنمرك على الطريق الصحيح للوصول إلى هدفها المتمثل في أن تصبح أول مدينة متعادلة للكربون في العالم، من خلال إنتاج واستهلاك الطاقة النظيفة بحلول عام 2025.

وذكرت محطة  CBS Newsأن متخصصين في الهندسة المعمارية من مدرسة كوبنهاغن الدولية لإنشاء محطات الطاقة الشمسية، بدئوا بالفعل في تحويل المدينة إلى خضراء، حيث قال مادس ماندروب مهندس معماري: "لدينا حوالي 12،000 متر مربع من الألواح الشمسية الزرقاء المُتعددة الدرجات والتي تختلف قوتها اعتماداً للتعرض للضوء".

ولأن الدنمرك ليست مشمسة على مدار العام، كشف مورتن كابيل مسئول كوبنهاغن للشؤون التقنية والبيئية، عن استثمارهم الحالي بقيمة 1 مليار دولار في توربينات الرياح، حيث ستُسخن الطاقة الحرارية الأرضية الناجمة عن زراعة الكثير من الأشجار.

ويعتاد كابيل الذي لا يملك سيارة، الذهاب لعمله يومياً بالدراجة، وبحسب المحطة الأمريكية، فإن 62% من سكان كوبنهاغن يستخدمون الدراجات عند التوجه للعمل.

وبدأ استخدام الدراجات في الدنمرك بديلاً عن السيارات خلال أزمة الطاقة في العام 1970م، عندما كان البنزين مكلفاً جداً، وعقبت كاميلا ريختر مهندسة معمارية أن استخدام الدرجات خلق مدينة أنظف، وتزايد في إقبال السياح الذين يصل عددهم شهريا 1000 شخص.

وبينت ريختر أن الضرائب الباهظة على السيارات والتي تصل إلى 150%، وانبعاث ثاني أكسيد الكربون من السيارات القديمة، أدى إلى تجنب استخدامها.

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة