افتتاح مهرجان القلق الكبير للصحة العقلية بأستراليا

بمبادرة من جيل بينيت الباحثة في السلوك النفسي من جامعة نيو ساوث ويلز الاسترالية، افتتح مهرجان القلق الكبير The Big Anxiety أبوابه في مدينة سيدني في أستراليا، وسيستمر على مدى سبعة أسابيع، حيث يهدف في سابقة تُعد الأولى من نوعها فتح مجالاً جديداً لعلاج الأمراض العصبية وتوابعها، من خلال تحدث الناس عن مشاكلهم النفسية لتخفيف بعض الألم المرتبط بها.

بحسب صحيفةThe guardianالبريطانية فإن المهرجان يعرض قوة الشفاء من الأمراض النفسية باستخدام الفن، إذ يُقدم نوعاً جديداً للعلاج يشبه البلسم للمشاكل النفسية، حيث شرحت بينيت أن الكثير من الأدلة تؤكد التأثير الإيجابي للفن على الصحة العقلية والمزاج والترفيه، مُبينة أن المهرجان يخلق نوعاً جديداً في المشهد الثقافي.

وسيعرض المهرجان 60 حدثاً، يتضمن مُنشآت استرخاء فنية، ومُحادثات مريحة وحرجة مع التركيز على مشاركة الناس حول صحتهم النفسية، ويأتي بالتعاون مع معهد بلاك دوك الأسترالي للصحة النفسية، للتيكز، وبمُشاركة فنانين وباحثي سلوك نفسي دوليين وأستراليين.

وترى الباحثة الأسترالية أن الصحة العقلية لا تزال محدودة العلاجات والتي تُعد غير محفزة للتحسين، مشيرةً إلى أن التأثير الفني على الصحة العقلية لا يزال غير مُكتشف بعد، وهو ما تسعى لتوصيله في المهرجان، بتقديم أشكال فنية غنية ومدروسة للتحفيز على تحسين المزاج بشكل ممتع.

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة