بريطاني يكسب الآلاف من شكاوى الخدمات السيئة

يصنع كريس أوين من مقاطعة باكينجهامشير، بريطانيا، أكثر من 1000 جنيه إسترليني، كل عام، من وراء تقديمه للشكاوى المختلفة، بطريقة كلامه اللاذع، مع إحداثه ضجة، حول كل شي سيئ، من أطعمة وأغذية إلى خدمات.

وأكد أوين 39 عامًا، لصحيفة ذا صن البريطانية، أنه لا يبحث بنشاط عن الأشياء السيئة للشكوى عنها، ولكنه إذا رأى شيئاً غير صحيح، فيتحرك للحصول على تعويض.

وبدأ في تقديم الشكاوى، قبل أربع سنوات حيث أرسل شكوى بأسلوبه القاسي، عن تسلمه مائدة رخامية ثلاث مرات تالفة، وفي المرة الرابعة استملها مع جزء مفقود منها، ومُقابل ذلك حصل من الشركة المصنعة، على ثُلث ثمنها كتعويض.

وبسبب خلل في تثبيت مطبخ في منزله، حصل على تعويض بثمنه كاملاً، بعدما تقدم بشكوى لاذعة.

كما وتقدم بشكاوى واسعة حول الأطعمة الباردة أو المتأخرة، وعدم حصوله على وجبة الطعام التي طلبها، وتأخر وصول الوجبات، وعدم نظافة المقاهي، ومقابل ذلك، يحصل على أطعمة أخرى مجانية، أو تعويض مالي.


التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة