بحّارة يدخلون جينيس لقطعهم المحيط تجديفاً

احتفل البحّارة الأربعة الأنجلو-أمريكيون جيسون كالدويل وماثيو براو وانجوس كولينز وأليكس سيمبسون اليوم بانتصارهم في أصعب سباق للتجديف في العالم والذي تنظمه Talisker Whisky سنوياً حيث صرحت أنهم أسرع من قطع المحيط منذ عقدين من تنفيذ السباق.

وكسر البحّارة الرقم القياسي في تحدي قسوة التجديف في ظل نوم لمدة ساعتين لأكثر من شهر، ومقاومتهم لتأثيراته من الهلوسات حية والضعف البدني، فضلاً عن المواد التي يلفظها المحيط نحوهم.

ونجحوا في عبور 3000 ميلاً إلى الجانب الآخر من المحيط، حيث غادروا في 14 ديسمبر الماضي خط العرض 35 في مدينة لاغوميرا الواقعة في جزر الكناري في المحيط الأطلسي، ورسوا أمس في ميناء الانجليزي جنوب جزيرة أنتيغوا حيث الناحية الأًخرى للمحيط، وذلك في مدة زمنية بعيداً عن الأرض استمرت لمدة 35 أيام و14 ساعة وثلاث دقائق.

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة