ما يختبئ داخل دماغك؟ اعرف الجانب اللاوعي الخاص بك

هل تساءلت يوما كيف يعمل عقلك؟ وفقا لكتاب الحياة، "الميزة الأكثر لفتا لعقولنا هي ضآلة فهمنا لها، وجاء في الكتاب "نحن في أذهاننا 24 ساعة في اليوم، سبعة أيام في الأسبوع، ولكن نحن لا نعرف إلا القليل عن ما نحن عليه حقا، أو ما يكمن في أدمغتنا".

بحسب قسم علم الأعصاب في مركز مدرسة الحياة لتنمية القدرات البشرية في المملكة المتحدة "فإن منطقة اللاوعي من الدماغ تخفي الأشياء التي نحن قلقون من إظهارها لعدم إيذاء مشاعرنا".

وجاء في كتاب الحياة أنه من الطبيعي ألا ننظر عن كثب أيضا في هذه الأفكار اللاواعية لأنها تجعلنا غير مرتاحين، وأن تجاهل مشاعر الغضب والقلق والقسوة تؤدي إلى طاقة سلبية.

ووفقا للكتاب فهذا يمكن أن يعبر عن نفسه من خلال حركة العين وعلامة الوجه إلى قضايا أكثر خطورة مثل الإدمان.

عن ذلك شرح أخصائي علم الأعصاب ديفيد ايجليمان أن الدماغ لا يحب الإجهاد، حتى عندما يكون هناك نوعا من السرية غير سارة، فإن جزء من الدماغ يريد إخفائه في حين يحارب الجزء الآخر لفضح المعلومات.

فكيف بالضبط الاستفادة من هذا الجزء الغامض من دماغك؟

يوصي ايجليمان بالاسترخاء، والتي من الصعب بالنسبة للكثيرين منا تحقيقها، حيث يقول "عندما تجد مكان جميل وهادئ، استمع إلى إيقاع وصوت أنفاسك، والذي من شأنه أن يهدئ العقل، ومتابعة ذلك مع ممارسة استرشاد التأمل بصورة اعتيادية".

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة