الخبز الأبيض سيصبح أكثر صحةً من خبز القمح

أكدت باحثون من معهد كوادرام للبحوث الغذائية في مدينة نورتش البريطانية، أن خبز الدقيق الأبيض سيصبح قريباً، أكثر صحةً على الجسم من خبز القمح الأسمر.

وكشف ريتشارد ميثن باحث من المعهد البريطاني، أن الفريق يبحث في تعديل النشا والذي يعد خُمس السعرات الحرارية المستهلكة في العالم، بحيث يتم هضمه ببطء، ليُصبح الخبز الأبيض مغذياً وأقل مُسبباً للبدانة وداء السكري من نوع 2، بالإضافة لإمكانية تخصيصه لذوي الاحتياجات الغذائية المختلفة.

وشرح ميثن لصحيفة مترو البريطانية، أن كلاً من الخبز الأبيض والأسمر يحتويان على النشا، ولكن الخبز الأبيض يحتوي على مؤشر أعلى لنسبة السكر في الدم.

وبيّن أن نشا القمح موجود في الخبز الأبيض والبطاطا، ويتم هضمه بسرعة، مما يعني فشل الوصول للأمعاء الدقيقة وتغذيتها، حيث يتم إطلاق إشارات كيميائية لإخبار الجسم بأنها ممتلئة.

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة