مهندس يقتل زوجته بسبب مصروف المنزل

تلقت النيابة المصرية إخطارًا من مستشفى قصر العيني، يفيد بوفاة سيدة ثلاثنية بعد دخولها المستشفى بثلاثة أيام ، والسبب شبهة جنائية.
و قالت التحريات إن السيدة تعرضت للضرب المبرح من قبل زوجها بسبب خلاف بينهما ما أدى إلى وفاتها بعد ثلاثة أيام من دخولها المستشفى.
وفي التفاصيل ، تزوج الجاني الذي يعمل مهندسًا زراعيًا، من زوجته منذ العام 2002، وأنجب منها 3 أطفال ، ولكن سرعان ما نشبت خلافات بينها أدت إلى إقبال الزوج على الزواج من زوجة ثانية ، بينما كانت الأولى عند أهلها.
أسكن الزوج زوجته الثانية في شقة مقابلة لشقة زوجته الأولى ، وقام بإرجاع الأولى " هدى " إلى بيتها بعد ذلك لتربي أبناءها كما يجب.
لم تكن هذه الحياة التي يحلم بها الزوج ولا حتى الزوجة، فكانت الخلافات دائمة بينهما ، بسبب خلافات " الضرة" ، والغيرة المستمرة بينهما ، وصار الزوج أب قاسٍ على أبنائه الثلاثة من زوجته هدى ، حتى هرب ابنه الأكبر من البيت ، وأقام لدى جده مدة عامين.
في يوم من الأيام ، نشبت مشاحنة بين الزوجتين، وتوعدت كلتاهما الأخرى بالشكوى لزوجها، وعند وصول الزوج إلى بيت الزوجة الثانية ، لم تنتظره لإلتقاط أنفاسه ، وبدأت بالشكوى من "ضرتها"، فما كان منه إلا أن ذهب إلى بيت هدى.
"عاوزاك تزود مصروف البيت" هذا ما قالته هدى لزوحها الغاضب ، أشعلت الجملة غضب الزوج أكثر وأكثر ،  و طالب بتخفيض نفقاتها قائلًا: "اللي بدهولك يكفيكي وعيالك"، لكن هذه العبارة لم تسكت هدى ، مما أدى إلى هجوم الزوج عليها وباشر بضربها أمام أعين طفليه الصغيرين، حتى أغشي عليها.
طلب الزوج من شقيقه أن يأتي ليساعده في نقل زوجته إلى مستشفى قصر العيني، وتم إيداعها قسم الطوارئ داخل المستشفى الجامعي العتيق، وهناك أخبر الأطباء أن زوجته وقعت من مكان عالٍ، لكن لم يصدق الطبيب إدعاء الزوج، حيث كان هناك كسر في فقرات الرقبة لديها.
لم تمضي سوى 3 أيام حتى فارقت هدى الحياة ، وتم إبلاغ مركز الأمن ، الذي تمكن من فك لغز مقتل السيدة ، وتبين أن زوجها ضربها حتى الموت، وكان ذلك من خلال الاستماع إلى أقوال أخوتها الذين قالوا أن أطفال المجني عليها اعترفوا أن أبوهم ضرب أمهم ضربًا مبرحًا حتى فقدت الوعي.
إضافة إلى ذلك كان لإختفاء الزوج سببًا في اكتشاف الجريمة ، حيث هرب الجاني بعد الحادثة ، وتوارى عن الأنظار.
وعقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن من النيابة العامة، تم القبض على الجاني الذي اعترف بجريمته وقال :"مكنش قصدي أقتلها". وأمرت النيابة العامة بحبسه على ذمة القضية.
 
 
 

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة