الملقي يبحث مع نظيره المصري أوجه التعاون بين البلدين الشقيقين

منشور - بحث رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي  تطورات الاوضاع في المنطقة سيما ما يتعلق بالوضع في مدينة القدس والمسجد الاقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف أثناء لقائه بنظيره المصري المهندس شريف اسماعيل .

 
و جاء ذلك على هامش اجتماعات اللجنة العليا الاردنية المصرية المشتركة التي عقدت اعمال دورتها السابعة والعشرين في عمان اليوم الخميس ، حيث تم الاتفاق بين الجانبين على زيادة التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين في المجالات كافة .
 
و تم التأكيد من رئيسا الوزراء على العلاقات الاستراتيجية التي تربط الاردن ومصر والحرص على تعزيز اوجه ومجالات التعاون المشترك خدمة لمصالح البلدين والشعبين الشقيقين وتذليل أي عقبات قد تعترض مسيرة التعاون بينهما .
و ثمن الطرفان الجهود الحثيثة والاتصالات التي بدأها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين منذ 14 تموز الحالي والجهود المشتركة مؤكدين على ضرورة التزام اسرائيل بعدم اتخاذ أي خطوات من شانها تغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الاقصى/ الحرم القدسي الشريف.
 
واتفق البلدان على اتخاذ كافة الاجراءات التي من شانها تعزيز التبادل التجاري بين البلدين وتسهيل حركة الاستثمار واقامة المشروعات المشتركة وازالة أي عقبات قد تعترض مسيرة التعاون المشترك.
و تم الاتفاق على تشكيل مجلس تنسيقي استثماري اردني مصري يضم مجموعة من المستثمرين في المجالات كافة كالزراعة والصناعة والخدمات على ان يتم عقد الاجتماعات بالتناوب في البلدين .
و قرر الجانبان خلال الاجتماعات التي حضرها عدد من الوزراء والمسؤولين من الجانبين  تجديد الاتفاق الموقع بين البلدين بخصوص تخفيض رسوم عبور السفن من خلال قناة السويس التي تخدم ميناء العقبة.
 
يُشار الى أن رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي كان استقبل  في بداية الاجتماعات رئيس الوزراء المصري والوفد المرافق لعقد اجتماعات اللجنة العليا الأردنية المصرية المشتركة في دورتها السابعة والعشرين، والتي يأتي انعقادُها تجسيداً لعمق وتميز العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الشقيقين، والتي حظيت دوماً بدعم جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين وأخيه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة للنهوض بها نحو مراتب الرفعة والتقدم
 

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة