زيادة آفاق التعاون والتنسيق مع إندونيسيا في كافة القطاعات

 

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر بقصر القضيبية امس السفير نور شهرير راهارجو سفير الجمهورية الاندونيسية، وذلك للسلام على سموه بمناسبة تسلمه مهام عمله الدبلوماسي في المملكة. وقد أشاد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر، خلال اللقاء، بتنامي وتطور التعاون الثنائي بين مملكة البحرين وجمهورية اندونيسيا ما يعكس عمق ومتانة العلاقات التي تربط بينهما وتميزها في كافة المجالات. وأكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء استمرار البحرين في العمل على زيادة آفاق التعاون والتنسيق مع الجمهورية الاندونيسية الصديقة في كافة القطاعات بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين الصديقين. وأعرب سموه عن تطلعه إلى تعزيز أطر التفاهم وتبادل الخبرات بين البلدين الصديقين، مؤكدا سموه أن المجال مفتوح أمام القطاع الخاص في البلدين لتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي والاستثماري بينهما في ظل عناصر الجذب المتوافرة في البلدين، واستعرض صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء مع سفير إندونيسيا عددًا من المجالات التي تعزز توجهات البلدين نحو تقوية التعاون الثنائي بينهما، متمنيا سموه للسفير الاندونيسي خالص النجاح والتوفيق في مهامه الدبلوماسية. من جانبه، أشاد سفير جمهورية إندونيسيا لدى مملكة البحرين بجهود صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر في تعزيز أواصر التعاون بين البلدين الصديقين، ونوه بما تشهده مملكة البحرين من تطور وتنمية في كافة القطاعات، وما تتمتع به من مكانة اقتصادية متميزة في المنطقة في ظل قيادتها الحكيمة ورؤيتها لبناء دولة عصرية ومتطورة.
المصدر صحيفة الأيام البحرينية

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة