فريق الغوص ينتشل يختاً غارقاً بساحل شرق

(كونا) - تمكن فريق الغوص الكويتي التابع للمبرة التطوعية البيئية من انتشال ورفع يخت غارق يزن 50 طنا وطوله 70 قدما، مقابل مقهى (الشميمري) الشعبي بساحل شرق في مدينة الكويت بعد تعرضه للحريق.
وقال رئيس الفريق وليد الفاضل لوكالة الأنباء الكويتية اليوم السبت، إن الفريق تلقى خبر غرق اليخت بعد تمكن رجال الإطفاء التابعين لمركز الإنقاذ البحري بميناء الشويخ من إخماده وسحبه للساحل من أجل سلامة القوارب واليخوت الراسية في (مارينا) سوق شرق.
وأضاف الفاضل أن فريق الغوص تمكن من انتشال اليخت رغم صعوبة العمل نتيجة لإهتراء غالبية أجزائه وحرارة الجو لكن الغواصين تمكنوا من ربطه بإحكام عن طريق الأحزمه والحبال مع استخدام رافعات ضخمة نظرا إلى وزن اليخت.
وأوضح أن العملية انقسمت إلى أربع مراحل بدأت بثبيته بإحكام في مكانه ومنع انجرافه مع التيارات المائية ومباشرة الفريق يوميا بجمع الأجزاء التي تتناثر منه والتي كانت تشكل خطرا كبيرا على الملاحة البحرية لوجوده قرب مدخل (مارينا).
وأفاد بأن المرحلة الثانية شملت وضع وتثبيت أحزمة الانتشال ثم مرحلة سحب القارب إلى الموقع المخصص للرفع فيما تمثلت المرحلة الأخيرة بتثبيت أحزمة الرفع وإخراج اليخت من البحر وإفراغ الماء منه لتخفيف الوزن أثناء الرفع.
ودعا الفاضل رواد البحر إلى أخذ الحيطة والحذر من أجل الحفاظ على ممتلكاتهم من قوارب ومعدات بحرية خصوصا أن هذه الحوادث تسبب تلوثا بحريا وتعرض أهل البحر لمخاطر كثيرة.
وذكر أن الفريق دأب منذ تأسيسه عام 1986 على هذه الأعمال بشكل تطوعي خدمة للكويت وأهلها وللمحافظة على البيئة البحرية وسلامة الملاحة فيها مؤكدا استمرار الفريق بأعماله التطوعية لحماية بيئة البلاد.


المصدر القبس

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة