الكلية العسكرية التقنية تستعد لاستقبال الدفعة الخامسة من خريجي الدبلوم العام للعام الأكاديمي (2017 /2018م)

تستعد الكلية العسكرية التقنية لاستقبال الدفعة الخامسة من خريجي الدبلوم العام للعام الأكاديمي (2017 /2018م)، حيث أنهت الكلية كافة الاستعدادات والجاهزية التامة والمتطلبات الإدارية لتسهيل عملية القبول بها، وذلك بالتنسيق مع مركز القبول الموحد.
وترتبط الكلية أكاديمياً بجامعة (بورتسموث) في المملكة المتحدة والتي تمنح طلبة الكلية العسكرية التقنية شهادة معترفاً بها دولياً، وذلك من أجل تحقيق الجودة.
كما أن برامج الكلية معتمدة من الجمعيات والمؤسسات التخصصية الهندسية المختلفة في المملكة المتحدة مثل: الجمعية الملكية للطيران، ومعهد الطاقة، والجمعية البريطانية للمهندسين المدنيين، بالإضافة إلى أن الكلية تسعى إلى اعتماد برامجها الهندسية من قِبل مجلس الاعتماد الأكاديمي للهندسة والتكنولوجيا (ABET) في الولايات المتحدة الأميركية، وتقدم الكلية (19) تخصصاً هندسياً تتفرع من هندسة النظم، والهندسة البحرية، وهندسة الطيران، والهندسة المدنية، ومسح الكميات.
وتتم عملية قبول الطلبة بالكلية من خلال عدة مراحل منها اجتيازهم للفحوصات الطبية والمقابلات اللازمة، ويخضعون لاختبار تحديد المستوى في مادة اللغة الإنجليزية، ووفقاً للنتائج يتم توزيع الطلبة على مستويات مختلفة يتطلب بعض منها الدراسة لسنة تأسيسية واحدة والبعض الآخر يتطلب الدراسة فيها لمدة سنتين.
ويعد البرنامج التأسيسي أحد البرامج الأكاديمية المهمة بالكلية، حيث يدرس الطالب فيها بالإضافة إلى اللغة الإنجليزية، المواد العلمية وهي الفيزياء والرياضيات وتقنية المعلومات التي تمكنه من استيعاب المواد التخصصية الهندسية فيما بعد، وعلى الطالب اجتياز متطلبات النجاح للسنة التأسيسية والمتضمن النجاح في المواد العلمية والحصول على معدل (5.0) في اختبار الآيلتس شريطة ألا تقل درجة أجزاء الاختبار الأربعة عن (5.0) في كل جزء.
وبعد اجتياز الطالب للسنة التأسيسية ينتقل للدراسة في البرامج الهندسية المختلفة، ويتم توزيع الطلبة على البرامج حسب رغبة الطالب ومتطلبات الجهة أو السلاح الذي سينتمي له الطالب، وهي رئاسة أركان قوات السلطان المسلحة، والجيش السلطاني العماني، وسلاح الجو السلطاني العماني، والبحرية السلطانية العمانية، والخدمات الهندسية بوزارة الدفاع، وشؤون البلاط السلطاني، والطيران العماني، وبالإضافة إلى نتائج السنة التأسيسية يدرس الطالب مواد عامة مشتركة وكذلك يدرس جميع البرامج الهندسية المختلفة مع التطبيق العملي في المختبرات والحلقات حسب كل تخصص.
وتمنح الكلية العسكرية التقنية الدبلوم المتقدم والذي يتطلب اجتياز الدراسة في السنتين الثانية والثالثة التخصصيتين، حيث يدرس فيها الطالب المواد الهندسية التخصصية لكل برنامج مع التطبيق العملي.
وبنهاية السنة الثالثة وبعد اجتياز متطلبات النجاح فيها يكون الطالب قد أكمل (360) ساعة معتمدة، ويكون مؤهلاً للحصول على شهادة الدبلوم المتقدم، كذلك تمنح الكلية درجة البكالوريوس للطلبة المستوفين لشروط الالتحاق ببرنامج البكالوريوس.
وحول الاستعدادات للعام الأكاديمي (2017 /2018م) أجرى مندوب التوجيه المعنوي عدداً من اللقاءات مع القائمين والأكاديميين بالكلية العسكرية التقنية وعدداً من الطلبة:
المهندس حميد بن سعيد الهدابي مساعد العميد للمالية وخدمات الإسناد قال: تم إنشاء هذه الكلية بناء على التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ حفظه الله ورعاه ـ حيث تم تهيئة كافة الوسائل لاستقبال الطلبة للعام الدراسي الجديد (2017 /2018م)، وذلك بالتنسيق مع مركز القبول الموحد، وهناك أيضاً لجنة القبول والتسجيل بالكلية والتي تعمل على حصر الطلاب الذين تم قبولهم عن طريق مركز القبول الموحد.
المقدم طبيب عبدالله بن علي الحضرمي رئيس اللجنة الطبية تحدث قائلاً: إن عملية فحص الطلبة الجدد تتم على مرحلتين وهما أولاً مرحلة الفحص المبدئي وتشمل قياس الطول والوزن وأخذ نسبة كتلة الجسم وفحص حدة الإبصار، أما المرحلة الثانية هي مرحلة الفحوصات السريرية والمختبرية والإشعاعية التي تتم في مستشفى قوات السلطان المسلحة، حيث تجرى لهم فحوصات الدم ووظائف الكلى والكبد والسكري .. وغيرها من الفحوصات المهمة للتأكد من سلامة المتقدم.
المقدم الركن جوي عبدالله بن حميد الشبلي مساعد الخبير الأكاديمي تحدث قائلاً: توفر الكلية العسكرية التقنية للطلبة البيئة التعليمية المناسبة والمناهج الدراسية الحديثة التي تؤهلهم للعمل في مختلف أسلحة قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى وتعد هذه الكلية إحدى مؤسسات التعليم العالي بالسلطنة، وتحت إشراف وزارة الدفاع، وتتميز بدمج التعليم الأكاديمي والتدريب العسكري في آن واحد.
أما ناصر بن راشد الكلباني ولي أمر أحد الطلبة فقد قال: إنني سعيد جدا لاختيار أبني التسجيل في هذه الكلية من بين الكليات الأخرى بالسلطنة كونها توفر العديد من المميزات والخدمات والحوافز لكل الملتحقين.
أما الطالب وقاص بن حمود الحارثي فقد قال: اخترت الكلية العسكرية التقنية لعدة أسباب أهمها أنها تتيح للطلاب أبواباً واسعة في مجال التعليم والضبط والربط العسكري، وأطمح أن أكون أحد طلاب هذه الكلية وأتخرج منها وأنخرط في الخدمة العسكرية.
وأعرب الطالب عزان بن خليفة الشامسي عن شعوره بالالتحاق بالكلية قائلاً: إنه لشرف كبير أن ألتحق بالكلية العسكرية التقنية، وأطمح أن أكون أحد خريجي هذه الكلية والعمل في قوات السلطان المسلحة.


المصدر جريدة الوطن العُمانية

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة