الأردن ..إصابة عمل كل 32 دقيقة

 منشور- كشفت المؤسسة العامة لضمان الإجتماعي أنها تتلقى إشعاراً بوقوع إصابة عمل كل 32 دقيقة من المنشآت المشمولة بالضمان من مختلف القطاعات الاقتصادية.

وطالبت المؤسسة العامة لضمان الاجتماعي جميع المنشآت الخاضعة لأحكام قانون الضمان الاجتماعي بإبلاغ المؤسسة عن أي حادث عمل يقع لأي من العاملين لديها خلال المدة التي حدّدها القانون وهي 14 يوم عمل من تاريخ وقوع الحادث، محذرة إياها بتحمل 15% من نفقات العناية الطبية في حال خالفت القانون.
وبحسب الناطق الرسمي باسم المؤسسة موسى الصبيحي، فإنه يتوجب على المنشآت الخاضعة لأحكام قانون الضمان الإجتماعي إبلاغ المؤسسة عن أي حادث يقع لأي من العاملين خلال مدة 14 يوم عمل من تاريخ وقوع الحادث بحسب القانون مع إرفاق التقرير الطبي الأولي بحالة العامل المؤمن عليه المصاب وذلك بموجب القانون.
وأكد الصبيحي أن هذا التزام على المنشأة بموجب القانون، وفي حال مخالفتها لذلك فإنها تتحمّل 15بالمئة من نفقات العناية الطبية للعامل المصاب إضافة إلى البدل اليومي المستحق للعامل المصاب وفقاً للقانون.
وأوضح في تصريح صحفي أن القانون حافظ على حق المؤمن عليه الذي تعرّض لإصابة عمل في حال لم تقم المنشأة التي يعمل لديها بإبلاغ الضمان عن الإصابة، بأن أعطى للمؤمن عليه أو لذويه الحق بإبلاغ مؤسسة الضمان عن إصابة العمل خلال أربعة أشهر من وقوعها.
وبيّن أن تأمين إصابات العمل يشتمل على الكثير من المنافع تتمثل في العناية الطبية الكاملة التي تستلزمها حالة المؤمن عليه المصاب والبدلات اليومية بنسبة 75 بالمئة من أجر المؤمن عليه الخاضع للضمان عن أيام تعطله عن العمل بسبب الإصابة، إضافة الى الرواتب الشهرية المستحقة في حال نشأ عن الإصابة عجز بنسبة 30 بالمئة فما فوق أو في حالة الوفاة الناشئة عن الإصابة التي تستتبع أيضاً نفقات جنازة بقيمة 700 دينار، أو تعويض الدفعة الواحدة في حال نشأ عن الإصابة عجز بنسبة تقل عن 30 بالمئة.
 

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها