الكوري المعتدى عليه بسبب كورونا: قلبي مكسور

علق الشاب الكوري الذي تم الاعتداء عليه أمس الثلاثاء من قبل أشخاص، بسبب الاشتباه بإصابته بفيروس "كورونا"، على الحادثة.
 
 
وقال عبر حسابه على موقع فيسبوك: " في الواقع صباح اليوم قلبي مكسور، ولكني أقدر كل الكلمات الدافئة التي تلقيتها بعد ذلك."

وأضاف، " خلال الدقائق القليلة الماضية ، تلقيت عدة مكالمات من القنوات التلفزيونية الرئيسية في الأردن لنشر المشكلة على نطاق أوسع. بالطبع ، لقد رفضت. لأنني أعلم أن الأخبار السلبية قوية جدًا خاصة الآن وحتى معدية أكثر من فيروس كورونا."

ودعا الأردنيين للثقة بالحكومة في مواجهتها لفيروس كورونا فقال: " يمكنني أن أقترح على أصدقائي الأردنيين الأعزاء، ثق بسلطاتك في الأردن التي تحارب فيروس كورونا في المقدمة، لا تنشر أخبارًا أو إشاعات كاذبة ما لم تكن مفيدة للمجتمع في الأردن، أحب أكثر ورعاية عائلتك وأصدقائك".

وكان الناطق الاعلامي باسم مديرية الأمن العام صرح أمس الثلاثاء، إن الأمن العام استقبل شكوى من شاب كوري يقيم في الأردن منذ سنوات طويلة، ادعى تعرضه لاعتداء من قبل عدد من الشبان لمجرد الاشتباه به بأنه مصاب بفيروس كورونا، مضيفاً إنه تم ضبط عدد من المعتدين.

وكان الشاب الكوري قد نشر صور تظهر جانبًا من الاعتداء عليه، وقال متأسفًا إنه اضطر لدخول مركز أمني في الأردن لأول مرة منذ مجيئه إلى الأردن منذ عام 2014.
 

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة