كافاني في الحجر الصحي

الكاتب : AH2020

منشور - غادر إدينسون كافاني في 19/مارس  مهاجم باريس سان جيرمان العاصمة الفرنسية متوجها إلى مسقط رأسه في أوروجواي، فترة الحجر الصحي لمواجهة كورونا الذي أصاب الكرة العالمية بشلل تام، وبالرغم من توقف الشاط الكروي محليا وعالميا فإن سيرة كافاني كانت مادة دسمة للغاية في وسائل الإعلام، التي تداولت اسمه سبعة بلدان مختلفة بعد انتهاء تعاقده مع بي إس جي بنهاية الموسم الجاري.

رحيل لاعبيّ ليفربول

وقالت بيرتا جوميز والدة كافاني أن مهاجم باريس سان جيرمان لا ينوي مغادرة أوروبا، أن نجلها يحب إسبانيا كثيرا ولن يتركه في هذه السهولة، ولم يرتبط اسم كافاني بفرنسا إسبانيا فقط بل كشف أندريا رادريزاني مالك نادي يونايتد الإنجليزي في 26/مارس أنه حاول ضمه خلال فترة الإنتقالات إلا ان محاولات إقناع كافاني باللعب في إنجلترا باءت سريعا بالفشل.
 
أكد شقيق كافاني الذي يدير أعماله أن احتمالية عودة مهاجم بي إس جي إلى إيطاليا وارتداء قميص نابولي تبدو ضعيفة، ويطمع عمالقة أمريكا الجنوبية في ضم كافاني حيث أبدى أكثر من نادٍ في البرازيل رغبةً صريحة في التعاقد مع الهداف التاريخي للنادي الباريسي. 
 
دوري أبطال أوروبا إلى أين؟

التعليقات


إضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها

آخر الأخبار

الأكثر قراءة